Tuesday, September 2, 2014
عوامل النجاح المفتاحية
عوامل النجاح المفتاحية

ارتكز برنامج النهضة الزراعية علي تسعة عوامل استراتيجية تُمثل العوامل المفتاحية لتحقيق التقدم الزراعي في البلاد، وتعتبر هذه العوامل مقومات أساسية لإحداث التحول Transformation)) في مكونات القطاع الزراعي والتي بتحقيقها تحدث الإنطلاقة الذاتية والتطور المستدام ، فيما يلي العناصر التى يتم التركيز عليها وتنفيذها في هذه المرحلة:

 

- تهيئة البيئة المواتية للإنتاج الزراعي وتطوره المستدام:

- السياسات الكلية والقطاعية:

السياسة

الأهداف

الجهات المعنية بالتنفيذ

المدى الزمنى

تخصيص نسبة لا تقل عن 20% من الإنفاق العام للقطاع الزراعى

استعادة الدور الريادى للزراعة بتحقيق معدل نمو لا يقل عن 10% سنوياً

وزارات القطاع الاقتصادى

مستمر

استقطاب موارد مالية خارجية لا تقل عن 5 مليار دولار

ضمان التنفيذ المتكامل لبرامج ومشروعات المرحلة

رئاسة الجمهورية

بداية العام 2012م

الحفاظ علي سعر صرف محفز للإنتاج الزراعى الحيوانى والنباتى

تحسين تنافسية المحاصيل الزراعية

مجلس الوزراء

مستمر

تشجيع الاستثمار الزراعى من خلال تحسين السياسات وتسهيل الإجراءات

رفع نسبة الاستثمار الزراعة من 4% الى 20% من جملة ستثمارات

القطاع الاقتصادى

بداية العام 2012م

استقرار أسعار سلع الغذاء

التوجه الجاد نحو الإكتفاء الذاتي من السلع الغذائية مثل القمح ..الخ

تفعيل دور المخزون الاستراتيجي في استقرار أسعار السلع

تحسين وترشيد آليات التسويق.

توفير المعلومات الخاصة بالسلع

القطاع الاقتصادى

بداية العام 2012م

تطوير وتوسيع التمويل الأصغر في النشاط الزراعى والحيوانى

تطوير آليات البنك الزراعى والبنوك التجارية خاصة آليات التعامل مع المستفيدين لإحداث الإنتشار المطلوب

بنك السودان، البنوك التجارية

مستمر

تمويل البحوث والإرشاد ونقل التقانة (نباتية، حيوانية، رى وصناعية)

تخصيص ما لا يقل عن ربع الإنفاق المخصص للزراعة للبحوث ونقل التقانة

مجلس الوزراء

بداية العام 2012م

تطوير البنية المعلوماتية للزراعة والثروة الحيوانية خاصة التعداد الزراعى الشامل

التخطيط السليم للبرامج والمشروعات

الإحصاء المركزي، الزراعة، الثروة الحيوانية

بداية العام 2012م

سياسات التعليم الزراعى لتحقيق مواكبتها لتوجهات البرنامج

تطوير المناهج الزراعية لتأهيل المهنين والتقيين للإدارة الحديثة والدخول في الاستثمار المباشر في الإنتاج وتقديم الخدمات

التعليم العالى

بداية العام 2012م

 


- الإصلاح المؤسسي:

السياسة

الأهداف

الجهات المعنية بالتنفيذ

المدى الزمنى

استكمال الإصلاح المؤسسي بمشروع الجزيرة

تطبيق الهيكل الوظيفي والمالى والإدارى الذى تمت دراسته وإجازته فوراً.

تدريب ورفع القدرات الإدارية والفنية لروابط مستخدمى المياه.

تسليم روابط مستخدمي المياه لمهامها المحددة وعلى رأسها صيانة وتشغيل قنوات الري الفرعية وتحديد المساحات المستهدفة للزراعة ..الخ.

استكمال تنفيذ أيلولة إدارة الري لإدارة المشروع بتسليم أصول الري في المشروع للإدارة وقيام هيكل لإدارة الري.

الإسراع بقيام كيانات المنتجين داخل المشروع بموجب قانون أصحاب الإنتاج الزراعى والحيوانى.

التأكيد علي دور مجلس إدارة مشروع الجزيرة في إكمال عناصر الاصلاح المؤسسي وتحقيق النفاذ الإداري المطلوب لتطوير الاداء بالمشروع

مجلس إدارة مشروع الجزيرة

بداية العام 2012م

الإصلاح المؤسسي للمشاريع القومية المروية (الرهد، السوكي، حلفا)

اتخاذ قرار يحدد صيغة الإصلاح المؤسسي لهذه المشاريع مستصحباً نتائج تجربة مشروع الجزيرة وتجارب الشراكات بالرهد والسوكي

وزارة الزراعة

بداية العام 2012م

إصلاح المشاريع المروية بالولايات (الشمالية، نهر النيل، سنار، النيل الأبيض، القاش، طوكر، أبو حبل، جبل مرة، أم باضة، أبو حمرة، أم عجاجة، جبال النوبة)

لقد قامت هذه المشاريع على أخصب الأراضى الزراعية فى البلاد وتمثل نسبة تفوق الـ 50% من المساحات المخصصة للزراعة بالقطاع المروى ومع ذلك ظلت شبه مهجورة. علماً بأن هنالك استثمارات كبيرة قامت بها الدولة لتأهيل بنيات الرى وتوصيل الكهرباء لها. فى هذا الظرف الذى تمر به البلاد والذى يستوجب استثمار كل فدان من هذه الأراضى يصبح من الملح والضرورى أن تتدخل الدولة فوراً لتحريك هذه المشاريع وإدخالها دائرة الإنتاج وذلك بمبادرة حكومية مباشرة وفق برنامج طارئ محدد بعمر المرحلة ووفق خطة استثمارية يمكن أن تساهم فيها الشراكات الاستراتيجية المحلية والخارجية لتنتقل بعد ذلك الى إدارة القطاع الخاص.

وللظرف المُلِح الذى يستوجب تحريك هذه المشاريع يتم فوراً الإتفاق مع الولايات المعنية وقيام مجموعات عمل مركزية تساعدها مجموعات عمل في كل ولاية للوقوف على واقع كل مشروع وتقديم التصور العملى المطلوب.

وزارة الزراعة+ الولايات

بداية العام 2012م


الإصلاح المؤسسي للزراعة المطرية شبه الآلية :-

تحتل الزراعة المطرية شبه الآلية مساحة كبيرة (حوالي 12 مليون فدان) ويغلب عليها اسلوب الزراعة عن بُعد والحيازات الكبيرة والنهج الزراعي الذي أدي الي إنهاك التربة وبالتالي ضعف الإنتاجية ، هذا بجانب النزاعات بين المزارعين والرعاة الذي كان سببه التوسع غير المُرشد في هذا القطاع.

وللنهوض بهذا القطاع لابد من إعداد برنامج للإصلاح المؤسسي يستوعب التطورات والمستجدات في واقع الزراعة المطرية ويؤدي الي رفع الكفاءة والعائد منه مع ضمان المحافظة علي الموارد واستيعاب قطاع الثروة الحيوانية.ولتحقيق ذلك يتم فوراً توصيات الدراسة الخاصة بـ"التنمية المستدامة للزراعة المطرية شبه الآلية" التي اعدتها وزارة الزراعة في عام 2009م بمساعدة بيت خبرة محلي واجنبي.

 

- التشريعات والقوانين واللوائح:

مشروعات القوانين والتشريعات المطلوب إجازتها في العام 2012م:

قانون التنمية الريفية والأمن الغذائي والحد من الفقر.

قانون الأسماك في المياه القومية.

قانون استخدام الأراضي.

قانون التعبئة والتغليف.

القانون الجديد المبيدات ومكافحة الآفات.

قانون التدابير الوقائية الخاصة.

مشروعات اللوائح المطلوب إجازتها في العام 2012م:

لائحة إستيراد ومنتجات مكافحة الآفات.

لائحة تنظيمات أصحاب مهن الإنتاج الزراعى والحيوانى.

لائحة تنظيم أعمال مسجل تنظيمات أصحاب مهن الإنتاج الزراعى والحيوانى.

 

- مشروعات البنيات التحتية:

مشروعات الرى الكبرى

المشروع

الموقع

الأهداف

فترة التنفيذ

التمويل

(مليون دولار)

تعلية سد الروصيرص

ولاية النيل الأزرق

زيادة الرقعة الزراعية والطاقة المنتجة

مستمر وينتهي في العام 2012م

متوفر

مشروع مجمع سدى أعالي عطبرة وستيت

ولايتي القضارف وكسلا

إضافة مليون فدان للزراعة و320 ميقاواط توليد كهربائي

مستمر وينتهي 2015م

متوفر

مشروع ري مروي الزراعى ـ قطاع القولد

الولاية الشمالية

إضافة مساحة مروية 200 ألف فدان

2012 ـ 2014

متوفر

مشروعي كنانة والرهد (المرحلة الأولى)

ولايات النيل الأزرق وسنار والجزيرة

إضافة 1.1 مليون فدان مروي

2012 ـ 2017

2.18 مليار دولار غير متوفر

مشروع أعالي عطبرة الزراعي المرحلة الأولى

ولاية كسلا

زراعة مليون فدان مروى

يبدأ بعد إصدار التصاميم

1.75 مليار دولار غير متوفر

كهربة وتجميع مشاريع النيل الابيض

النيل الابيض

رفع كفاءة استخدام الموارد المائية وزيادة الانتاج

2012-2014

محلي

كهربة وتجميع مشاريع النيل الازرق

النيل الازرق

رفع كفاءة استخدام الموارد المائية وزيادة الانتاج

2012-2014

محلي

 


مشروعات حصاد المياه

الجدول التالى يوضح إجمالى مشروعات حصاد المياه فى كل مناطق السودان موزع على فترة البرنامج

البند

2012

2013

2014

الجملة

عدد الحفائر

165

165

165

495

عدد السدود

45

45

45

135

السعات (مليون م3)

233

233

233

1845

 

الطرق الزراعية والمسارات:

الهدف

الأهداف

فترة التنفيذ

التمويل

(مليون ج)

ربط مناطق الإنتاج بمخارج تمكن المنتجين من الانتقال إلى الأسواق للحصول على مدخلات الإنتاج أو تسويق المخرجات

إنشاء طرق زراعية

all weather roads

بطول 750 كيلومتر طولي

2012 ـ 2014

101.5

تقنين وتطوير مسارات ونزل الرحل

فتح مسارات، آبار، سدود وحفائر خدمات

 

- رفع القدرات للمنتجين والمؤسسات: 

المشروع

الأهداف

فترة التنفيذ

الجهة المنفذة

قيام كيانات المنتجين حسب قانون تنظيمات أصحاب الإنتاج الزراعى والحيواني

تنظيم المنتجين وتأهيلهم لإدارة شأنهم وتطوير نشاطهم

2012

وزارة العدل + الولايات

تدريب المنتجين والمهنين وفقاً لحلقات السلع المستهدفة

رفع الكفاءة الإنتاجية في المجالات المختلفة

2012 ـ 2014

الوزارات الاتحادية والولائية

 

 

- معالجة قضايا الأراضي الزراعية 

المشروع

الأهداف

فترة التنفيذ

الجهة المنفذة

تقنين حقوق الأهالي والقري وحصر الأراضي الزراعية المتبقية والخالية من الموانع لتخصيصها للإستثمار

 

توفير أراضي للتوسع في الاستثمار الزراعي

2012

الولايات

إصدار قانون موحد للأراضي

خلق التعامل في الأراضي في الاستخدام الراشد وإنتفاء الصراعات

2012

وزارة العدل

إنشاء مفوضية الأراضي

وجود مرجعية قومية للتحكيم وفض النازعات حول الأراضي

بداية 2012

رئاسة الجمهورية

استكمال خارطة استخدامات الأراضي على مستوى السودان

الاستخدام الأمثل للموارد

2012 ـ 2014

وزارة الزراعة الاتحادية


- البحث العلمي والخدمات المساندة: 

المشروع

الأهداف

فترة التنفيذ

الجهة المنفذة

تأهيل وتطوير وتحديث البنية التحتية لمراكز ومعاهد البحوث العلمية للقطاع الزراعى

تمكين مراكز البحث العلمى للإضطلاع بدورها بصورة فاعلة ومواكبة

2012

المالية، مع الوزارات المختصة

إعادة صياغة أنشطة المراكز البحثية لتشمل نقل وتسويق التقانة بجانب إنتاج التقانات

إحكام الربط المباشر بين نتائج البحث العلمي والتطبيق الحقلي للجهات المستفيدة

2012

الوزارات المختصة

 

السياسة

الأهداف

فترة التنفيذ

الجهة المنفذة

إحكام الربط والتكامل بين منظومة الباحثين في المراكز البحثية والجامعات

قيام المنظومة القومية للبحوث الزراعية (NARS) كجسم تنسيقي بين مراكز البحث العلمى والجامعات بهدف تصويب الجهود البحثية القومية نحو التنمية الزراعية

2012

مجلس الوزراء

استيراد التقانات الناجحة وتوطينها

الاستفادة من التطور العالمي في تحديث نظم الإنتاج ورفع الإنتاجية

2012

الوزارات المختصة والقطاع الخاص

إنتشار مراكز نقل التقانة في الأنماط الإنتاجية المختلفة على مستوى القطر

قيام النماذج المتطورة في الإنتاج بهدف تبنيها بواسطة المنتجين لرفع الإنتاجية وجودة الإنتاج

2012ـ 2014

الوزارات المختصة

تطوير صناعة التقاوى

تنفيذ قانون التقاوي وحماية الأصناف لسنة 2010.

تشجيع الشركات المتخصصة في إنتاج التقاوي برعايتها ودعمها بسياسات محفذة.

الوفاء بمستحقات الشركة العربية السودانية للبذور على المالية لتمكينها من الإنطلاق.

تطوير استراتيجية قومية لصناعة البذور تشمل المحاصيل الهامة تمكن من إنتاجها محلياً.

2012

وزارة الزراعة+ المالية

تحديث أساليب وقاية المحاصيل والحيوان

الاستخدام الآمن للكيماويات وترشيد استخدامها وتحسين المراقبة

2012

وزارة الزراعة+ الثروة الحيوانية+ الولايات

 

- تطوير وتحديث النظم الزراعية

السياسة

الأهداف

فترة التنفيذ

الجهة المنفذة

استخدام نظم الري الحديثة في الإنتاج الزراعي

تبنى وحدة الإنتاج الكبيرة (90 فدان) بدلاً من الحواشة بمشروع الجزيرة والمشاريع المروية الأخرى

تحديث إدارة المياه في المشاريع المروية بما يحقق كفاءة استخدام المياه

تطبيق نظام الإحكام الزراعى (Precision Farming) فى المشاريع المروية والمطرية.

تشجيع نظم الري بالضغط (Pressurized) مثل الري بالرش والتنقيط ..الخ

2012ـ 2014

مجالس إدارة المشاريع

استخدام تقانة الزراعة الحافظة في المشاريع المطرية

تشجيع التوسع في نمط الزراعة بدون حرث في مشاريع المطرية

2012ـ 2014

القطاع الخاص + وزارة الزراعة

 

السياسة

الأهداف

فترة التنفيذ

الجهة المنفذة

تطوير الإنتاج في القطاع المطري التقليدي

تبني حصاد المياه الحقلي وتشجيع استخدام التكنلوجيا الوسيطة في العمليات الزراعية

2012ـ 2014

المنتجين+ الولايات

تطبيق الميكنة الكاملة في العمليات الزراعية

معالجة ظاهرة نقص العمالة

2012ـ 2014

المنتجين+ الولايات

التوسع في البيوت المحمية

معالجة شح الإنتاج خارج الموسم

2012ـ 2014

المنتجين+ الولايات

 

 

 

 

 

 

 

 

 

حماية وتنمية الموارد الطبيعية 

-     رفع الوعي الغابي والبيئي لدى التلاميذ والنشء كأساس لتنمية الوعي الوطنى لأهمية التشجير (شجرة التلميذ).

-     تطوير الغابات والمراعي واستعادة الغطاء النباتي والشجري.

-     التنفيذ الكامل لزراعة الأحزمة الشجرية بنسبة 10% للزراعة المطرية و5% للزراعة المروية.

-     ترشيد استخدام الأراضي بما يمنع تدهورها ومكافحة التصحر ويمكن من استدامة عطائها.

-     تنمية وتطوير حزام الصمغ العربي.

-     صيانة واستخدام التنوع الإحيائي.

-     نشر وتسهيل استخدام الطاقات البديلة.

 

- التصنيع الزراعي النباتي والحيواني وتحقيق القيمة المضافة: 

مواصلة الجهود في تصنيع وتوفير المدخلات الزراعية النباتية والحيوانية الأساسية محلياً.

تحديث طاقات التصنيع الزراعي المعطلة لتشغيلها بكفاءة خاصة صناعات الزيوت والصناعات الغذائية والغزل والنسيج والمسالخ وصناعة الجلود تمكيناً للبلاد من تحقيق القيمة المضافة.

تشجيع التصنيع الريفي بالتركيز علي الخضر والفاكهة والألبان واللحوم ..الخ.

تعزيز دور مجالس السلع لخلق الترابط بين الإنتاج الزراعى والصناعى.

 

- متطلبات الجودة والسلامة الغذائية: 

-        إصدار قانون الاعتماد.

-        ربط نقطة ارتكاز دستور الغذاء (Focal Point) التابعة لوزارة الزراعة بالبحوث الزراعية النباتية والحيوانية.

-        قيام الأجهزة الرقابية والإشرافية الرسمية علي أسواق المنتجات الغذائية للتأكد من تطبيق مواصفات الجودة والسلامة بداية من تنظيم الأسواق وطريقة عرض المنتجات والسلع وحفظها بما يضمن توفر الشروط الصحية.

-        تكثيف برامج التوعية للمستهلكين والمسوقين والمنتجين بثقافة سلامة وجودة الغذاء.

 

- الشراكات الإستراتيجية  

-         تأهيل وتشجيع القطاع الخاص الوطني للدخول في الاستثمارات الكبيرة والحديثة في الزراعة.

-         البحث الجاد عن مصادر تمويل خارجية بدايةً بالصناديق العربية لتطوير الاستثمارات الكبيرة في القطاع الزراعى.

-         إنشاء وتطوير البنيات التحتية في مواقع الاستثمار الزراعى.

-         مراجعة الأراضي التي سبق منحها لمستثمرين منذ أمد طويل ولم يتم استغلالها ومعرفة الأسباب واتخاذ القرارات التي تُمكن من استغلالها وربما يقتضي ذلك النزع وإعادة التخصيص.

-         بذل الجهد الكافي لرفع كفاءة الخدمة المدنية بما يحقق سهولة أداء الأعمال.

-         النظر في تحفيز المستثمرين بمنح الأرض مجاناً.

-         تحديد حجم الحيازة الممنوحة للاستثمارات الكبيرة بما لا يتجاوز 50 ألف فدان.

 

- تفعيل دور القطاع الخاص: 

-         تعبئة وتنظيم وتشجيع القطاع الخاص الوطنى للدخول في الاستثمار الزراعى الحديث والمتطور استفادةً من الواقع المحلي والعالمي في إرتفاع أسعار المنتجات الزراعية والحيوانية وتنامي استهلاكها.

-         النظر في إطلاق الحكومة لمبادرة مشتركة تُمكن القطاع الخاص للاستثمار في القطاع الزراعي تشتمل على حزمة من المحفزات والتدابير وتفتح له المجال لشراكات استراتيجية كبيرة الحجم داخلية وخارجية.

 

 

 

 

 

 

سياسات وبرامج رفع الإنتاجية في المحاصيل الزراعية والسلع الحيوانية: 

كل عناصر العوامل المفتاحية التي إرتكز عليها البرنامج من شأنها أن تؤدى الى التحولات الإيجابية ومن أهمها رفع الإنتاجية في المحاصيل الزراعية والسلع الحيوانية لكافة عوامل الإنتاج. بجانب ذلك فسيكون هنالك مكون خاص لرفع الإنتاجية في المحاصيل والسلع ذات الأسبقية في هذا البرنامج.

ولتحقيق ذلك يتم قيام برنامج قومي يستهدف تنفيذ رفع الانتاجية بالاستفادة من النجاحات التي اظهرها تطبيق التقانات الحديثة والنماذج والمبادرات التي تم تنفيذها في المرحلة الاولي. ويقوم البرنامج بحشد الطاقات في مجال البحوث العلمية بالمراكز البحثية والجامعات ومراكز نقل التقانة وتنظيم النماذج الرائدة للانتاج والحملات الارشادية لكل محصول او سلعة.

 

- البرامج والمشروعات ذات الأسبقية: 

-                       يركز البرنامج في هذه المرحلة على مشروعات تستهدف التطور في قطاعات وأنماط الإنتاج الزراعى المختلفة بأولوياتٍ تستجيب لتحديات المرحلة الراهنة فيما يختص بتحقيق الأمن الغذائي وإحلال الواردات وتنمية الصادرات. الأمر الذي يؤدى الى تعظيم دور الزراعة في الحراك الاقتصادى وخلق فرص العمل وتنمية الريف وتخفيف حدة الفقر.

-                       يأتى الترتيب لهذه المشاريع إستيعاباً لأسبقيات المرحلة ومنتهجاً أسلوب التكامل بين المشروعات والمحاصيل والسلع الزراعية لتحقيق الأهداف المرجوه خلال فترة البرنامج، علماً بأن هذه الأسبقيات أستهدفت الأنماط الإنتاجية وأسعة الإنتشار وذات العائد السريع والتكلفة الاقل نسبياً مع مراعاة الاهتمام بالأنماط الأخرى والسلع ذات الأهمية الاستراتيجية.

-                       تم التركيز في اختيار هذه المشاريع على المقومات والوسائل العملية المنظورة التى تؤدى الى التحول المطلوب لتحقيق الأهداف الإنتاجية علماً بأن هنالك جهداً ميدانياً إضافياً لا بد منه لإكمال إعداد هذه المشاريع بصورتها النهائية ويتمثل ذلك في قيام فريق عمل لكل مشروع يضم التخصصات المطلوبة.

-                       يناط بالأمانة العامة للنهضة الزراعية مهمة الإشراف علي إعداد الدراسات المتعلقة بهذه المشاريع بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية وفق جدول زمني اقصاه 6 شهور من العام الاول للخطة (2012م)

-                       من المهم الإشارة الى أن هذه المشاريع لا تشكل بديلاً للمشاريع والبرامج الجارية بالوزارات والمؤسسات والهيئات والولايات بل تأتي داعمة ومكملة لها.


- مشروعات تنمية الثروة الحيوانية: 

اسم المشروع

أهداف المشروع

الموقع

المخرجات والنواتج

الفترة الزمنية

والجهة المنفذة

المحميات الرعوية المجتمعية في المصايف*

خدمات للرحل في مناطق محددة تغنيهم عن التوغل في بحر الغزال وأعالي النيل وتفادي الاحتكاكات مع مواطني دولة الجنوب والمجموعات المستقرة الأخرى.

ادخال نظم رعوية تساعد على استدامة الموارد وزيادة الانتاجية عبر تخفيف آثار التنقل على الماشية.

ادماج الرحل في دورة الاقتصاد القومي

جنوب دارفور، جنوب كردفان، النيل الأبيض، النيل الأزرق وسنار

مجموعات مستقرة مدمجة في دورة الاقتصاد القومي ومتمتعة بالخدمات الضرورية.

توازن بين كمية المرعى المتوفر وعدد الحيوانات زيادة في المنتجات الحيوانية وتحسين فرص تصنيعها وتعبئتها وتسويقها.

تحسن في المستوى المعيشي للمجتمعات المستهدفة

2012 ـ 2014 يمكن توقع نتائج ملموسة من الموسم الثاني للتنفيذ

الحكومة الاتحادية والولايات المعنية

مسح وتوزيع مشاريع الإنتاج الحيواني في المناطق الرعوية

تمليك الرحل مشاريع زراعية للانتاج الحيواني.

تحديث نمط الانتاج التقليدي.

الحد من النزاعات

الاستغلال المرشد للأرض

التحول التدريجي للرحل نحو الأستقرار

توفير الخدمات الضرورية

جنوب دارفور، جنوب كردفان، النيل الأبيض، النيل الأزرق وسنار

إمتلاك الرعاة لمشاريع رعوية مما يؤدى الى استقرارهم وتنمية نشاطهم الرعوي

2012 ـ 2014

يمكن توقع نتائج ملموسة من الموسم الثاني للتنفيذ

الحكومة الاتحادية والولايات المعنية

السيطرة على الحرائق في المراعى واستخدام نظام الانذار المبكر

الإنزار المبكر بالحرائق المحتملة بهدف الحد من تواترها.

وضع اسبقيات فتح خطوط النار على ضوء المعلومات المتوفرة.

الحفاظ على الموارد الرعوية والتنوع الحيوي.

زيادة واستدامة الانتاج الحيواني

كل مناطق المراعى الطبيعية

موارد رعوية مستدامة.

خفض الفاقد في الموارد الرعوية نتيجة للحرائق.

احتكاكات أقل بين المستخدمين للموارد.

زيادة الانتاج والانتاجية الحيوانية

2012 ـ 2014.

يمكن توقع نتائج ملموسة من الموسم الثاني للتنفيذ

الحكومة الاتحادية والولايات المعنية

 


 

اسم المشروع

أهداف المشروع

مكونات المشروع

الموقع

النتائج والمخرجات

الفترة الزمنية

تطوير الإنتاج الحيواني في المشاريع المطرية شبه الآلية

تكامل الإنناج النباتي والحيواني في مشاريع الزراعة المطرية شبه الآلية

زيادة إنتاجية الثروة الحيوانية

زيادة دخول المنتجين واستقرارهم في دائرة الإنتاج

حفير لكل مشروع.

حازمات للمخلفات الزراعية في شكل مكعبات أعلاف

نماذج حاضنات لتحسين نسل الحيوان

خدمات بيطرية وبنية تسويقية وتمويل

القضارف (نموذجاً)

قلة الترحال للحيوان مما يؤدي الى مضاعفة الإنتاجية.

تطوير صادرات الثروة الحيوانية.

توفير بنية خدمات متكاملة للمواطن المصاحب للحيوان.

تحقيق التكامل بين الإنتاج النباتي والحيواني

 

تطوير الإنتاج الحيوانى في المشاريع المروية*

تكامل الإنتاج النباتي والحيوانى بالاستفادة من المخلفات الزراعية والحيوانية.

زيادة الإنتاج للاستهلاك المحلي والصادر

تحديث نمط الإنتاج الحيوانى وتعزيز القدرة التنافسية.

توفير فرص عمل

مراكز تجميع وتربية وتسمين العجول والضأن وأبقار الألبان

الأعلاف من المخلفات الزراعية والمصنعة

خدمات متكاملة للحيوان

التمويل اللازم لصيغ المشاركة

نموذج مشروع الرهد

إنتاج اللحوم بمواصفات عالية للاستهلاك المحلى والصادر

زيادة إنتاج الألبان

نشر هذا النموذج في كل مشاريع القطاع المروى

توفير فرص عمالة

مستمر

تحسين سلالات أبقار اللحوم

زيادة إنتاجية وجودة لحوم الأبقار

تقصير فترة البلوغ للأبقار مما يؤدى الى تكثيف الدورة الإنتاجية

تقصير فترة التسمين

استيراد النطف الخاصة بسلالات أبقار اللحوم للتلقيح الاصطناعى

استيراد ثيران الطلوقه (الفحول) للتلقيح الطبيعي أو الاصطناعى

توفير المعدات والأجهزة الخاصة بالتلقيح الاصطناعى

توفير وسائل خدمات التلقيح المتحركة

تأهيل مركز التلقيح الاصطناعي بحلة كوكو

تدريب الكوادر الفنية

مواقع الإنتاج الحيوانى الحديث ومركز التلقيح الاصطناعى بحلة كوكو

تحقيق إنتاج عالى الجودة للاستهلاك المحلي والتصدير

المساهمة في تحقيق الوفرة واستقرار الأسعار

تقليل تكلفة الإنتاج

مستمر

 

 


 

اسم المشروع

أهداف المشروع

مكونات المشروع

الموقع

النتائج والمخرجات

الفترة الزمنية

المشروع القومى للاستزراع السمكى   المكثف في الأحواض

الإنتشار الواسع والسريع لإنتاج الأسماك في معظم مناطق السودان

إحداث تحول كمى ونوعى في إنتاج الأسماك مما يؤدى للوفرة وخفض الأسعار

إتاحة نمط إنتاجى يستوعب قدرات الخريجين والمهنيين

إنشاء الأحواض وتوفر مصادر المياه

الآلات والمعدات

إنشاء المفرخ (فقاسه)

مصنع الأعلاف

التخزين والنقل المبرد

نقل التقانة والإرشاد والتمويل

بناء القدرات

كل مناطق السودان مع وجود وحدة نموذجية في الخرطوم لتزويد المنتجين بالأعلاف والزريعة ورفع القدرات

نشر وتوطين نمط الاستزراع السمكى المكثف

رفع الإنتاج والإنتاجية

توفير الأسماك كبدائل للحوم الحمراء

إحلال الواردات للأسماك

خلق حراك اقتصادى وتوفير فرص العمالة

2012 ـ 2014

تطوير صناعة الألبان

رفع الإنتاجية وتقليل التكلفة

إنتاج سلعة ذات جودة عالية وسليمة في متناول المستهلك

الاستغلال الأمثل لموارد إنتاج الألبان المتنوعة

تحديث وسائل تداول وتصنيع وتسويق الألبان

تحديث وتطوير المزارع الإنتاجية بتحسين الحظائر وصحة الحيوان والتغذية والإدارة

رفع قدرات المنتجين عن طريق التدريب

استقدام وتوطين تقانات الإنتاج الحديثة خاصة الحليب الآلى والتبريد

مراكز تجميع الألبان

تمويل متوسط المدى

تحديث وسائل ومراكز توزيع الألبان

توعية المستهلك

ولايات السودان

تحقيق الإكتفاء الذاتى من الألبان

استقرار واستدامة النشاط بقطاع الألبان

إحلال الواردات

توفير فرص العمل

2012 ـ 2014

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


برنامج تحديث قطاع الزراعة المطرية التقليدية: 

ما زال القطاع التقليدي يلعب دوراً هاماً في إنتاج محاصيل هامة للأمن الغذائي والصادر.

كان القطاع يعتمد علي العمل الأسري في حيازات صغيرة وإعاشي في غالبه، أصبح الآن يشهد تغير واضح يتمثل زيادة المساحة المزروعة مما أدي الى محدودية مشاركة الأسرة في الإيفاء باحتياجات العمل هذا الوضع يقتضي تحولاً كبيراً يتمثل في ضرورة توفير بدائل للعمالة والتقانات المطلوبة لتحديث القطاع وجعله مواكباً للتحديات الماثلة على مستوي الإنتاج وعمليات ما بعد الحصاد.

يستهدف برامج التحديث لهذا القطاع: 

- تجميع المنتجين في كيانات إنتاجية يسهل معها رفع قدراتهم وتنظيم إدارة شأنهم في مجالات الإنتاج والتمويل والتسويق.

- إتاحة تقانات حديثة للإنتاج والتغلب علي نقص العمالة مثل التكنلوجيا الوسيطة في العمليات الزراعية وحصاد المياه الحقلي والبذور المحسنة ومكافحة الأمراض والآفات مع تقوية أجهزة الإرشاد الزراعى والبيطرى وتطوير الأسواق وتوفير الخدمات فيها.

- يتطلب هذا التوجه توفر تمويل (التمويل الأصغر) لتمكين المنتجين في القطاع من إمتلاك التقانات الحديثة في الإنتاج وكذلك متطلبات التسويق.

- الاستفادة من نتائج الري التكميلي في هذا القطاع لاستقرار وتطوير الإنتاج.

- التوجه نحو تكامل الإنتاج النباتي والحيواني في هذا القطاع بتكثيف حصاد المياه لتوفير مصادر لشرب الحيوان.

- تحسين المراعى وحمايتها من الحرائق وفتح المسارات.

- يستوجب تنفيذ البرنامج إعداد منهجية تعتمد علي النماذج في كل ولاية يتم التوسع فيها حسب النتائج.

- يستوجب تنفيذ البرنامج وجود إطار مؤسسي فاعل وموجه علي المستوي الولائي يعظم ويؤسس للإرشاد ونقل التقانة توفر له الموارد البشرية والمالية المطلوبة.

بما أن هذا برنامج تحول نحو تحديث هذا القطاع فلابد من رعايته مركزياً بالشكل الذي يضمن تنفيذه.

مشروعات تنمية الزراعة المطرية التقليدية:

اسم المشروع

أهداف المشروع

مكونات المشروع

الموقع

النتائج والمخرجات

الفترة

مشروع إنتاج البذور المحسنة

تحقيق الأمن الغذائي.

زيادة دخل مزارعي المحاصيل التقليدية من خلال توفير اهم مدخل فى الانتاج الزراعي وهو التقاوي المحسنة.

زيادة الوعى التقني الزراعي للمزارعين من خلال التدريب ومشاركتهم فى عملية انتاج التقاوى محليا.

إستقرار المزارعين بالريف ووقف الهجرة إلي المدن.

بذور محسنة

إرشاد

حقول إيضاحية

بحوث

ولايات القطاع المطرى التقليدي

بذور محسنة للمحاصيل الرئيسية (الذرة، الدخن، السمسم، الفول السودانى حب البطيخ، كركدى

2012 ـ 2014

تطوير إنتاج المحاصيل بالقطاع التقليدى (الذرة، الدخن، السمسم، الفول السودانى، حب البطيخ، كركدى)

زيادة الإنتاجية والدخل المزرعى

زيادة الصادرات

استقرار الأمن الغذائي

مدخلات الإنتاج خاصة البذور المحسنة والملائمة والأسمدة ومكافحة الآفات

حصاد المياه الحقلي

الميكنة الوسيطة

توفير التمويل الأصغر

إنشاء مراكز نقل التقانة

ولايات القطاع المطرى التقليدي

رفع كفاءة القطاع

زيادة الإنتاجية واستقرار الإنتاج

زيادة دخول المنتجين واستقرارهم في دائرة الإنتاج

زيادة الصادرات

2012 ـ 2014

مشروع استخدام تقانات حصاد المياه الحقلى

تحسين انتاجية محاصيل القطاع المطرى

ضمان استقرار المنتجين وتحسين دخولهم

تقانات حصاد المياه

الحواجز الكنتوريه والمحراث الخلخال، الحفاظ المكانى للمياه

حاويات المياه للرى التكميلى، الصنف، غمر البذور، جرعة سماد صغيرة

المعاملات الفلاحيه

شمال كردفان، جنوب كردفان، جنوب دارفور، النيل الازرق، الجزيرة، النيل الابيض، سنار، كسلا والقضارف

الاستغلال الأمثل لمياه الأمطار في الإنتاج

المساهمة فى الاستقرار النسبى للإنتاج عبر المواسم

زيادة الإنتاج النباتى والحيوانى

2012 ـ 2014

 

- مشروعات تنمية الزراعة المطرية شبه الآلية:

اسم المشروع

أهداف المشروع

مكونات المشروع

الموقع

النتائج والمخرجات

فترة التنفيذ

التوسع في تقانة الزراعة بدون حرث

رفع الإنتاجية لمحاصيل الزراعة المطرية

استدامة الإكتفاء الذاتي والصادر

الحفاظ على التربة وتحسينها وحسن استخدام المياه

آلات ومعدات ومدخلات المطلوبة للتقانة

بناء القدرات في استخدام الآلات

تطوير مركز التدريب المختص بالتقانة في أقدى بالنيل الأزرق

تشجيع قيام شركات الخدمات المتخصصة في تطبيق التقانة

توفير خدمات التمويل والتأمين

القضارف، النيل الأزرق، جنوب كردفان، سنار، النيل الأبيض

زيادة الناتج من المحاصيل الغذائية (الذرة).

زيادة الصادرات من السمسم والقطن والذرة

مستمر

4.6 مشاريع المحاصيل والسلع:

1.4.6 القمح:

ظل القمح يمثل فجوةً كبيرة ومتصاعدة في الأمن الغذائي وضغطاً متزايداً على موارد البلاد من العملات الصعبة المحدودة. وفي المرحلة السابقة لم يتم التطور المطلوب بزيادة إنتاجه بناءاً على أهداف البرنامج بل حدث تراجع في الإنتاج ويعزى ذلك الى عدم الوفاء بالسياسات المطلوبة وعدم تمويل برنامج التقاوى المحلية وضعف المتابعة الميدانية، وقد تجسد ذلك جلياً في ضعف المساحات المستهدفة وإمكانية تنفيذها علي قلتها في هذا الموسم (2011) ولذلك يتم التركيز فيه على إنتاج التقاوى بالقدر الذى يحقق زراعة المساحات المستهدفة في العام 2012.

المساحات المستهدفة للفترة 2012 ـ 2014 مقارنة مع عام الأساس 2011 (ألف فدان)

المشروع أو الولاية

المساحة المستهدفة 2012

المساحة المستهدفة 2013

المساحة المستهدفة 2014

الجزيرة

400

400

400

حلفا الجديدة

70

70

80

الشمالية

150

150

150

نهر النيل

60

80

80

النيل الابيض

50

60

70

سندس

5

5

5

المشروع القومي للقمح في التروس العليا

200

500

700

الجملة

935

1265

1485

 

متوسط الإنتاجية المستهدفة للفترة 2012 ـ 2014

مقارنة مع عام الأساس 2011 (طن/فدان)

المشروع أو الولابة

الإنتاجية المستهدفة 2011

الإنتاجية المستهدفة 2012

الإنتاجية المستهدفة 2013

الإنتاجية المستهدفة 2014

الجزيرة

 

0.9

1

1.2

الشمالية

 

1.1

1.2

1.4

نهر النيل

 

1

1.1

1.3

النيل الابيض

 

0.9

1

1.2

حلفا الجديدة

 

0.9

1

1.2

سندس

 

0.7

0.8

1

المشروع القومي للقمح في التروس العليا

 

1.5

1.8

2.2

الإنتاج الكلى المستهدف للفترة 2012 ـ 2014 مقارنة مع العام 2011 (ألف طن)

المشروع أو الولابة

الإنتاج المستهدف 2011

الإنتاج المستهدف 2012

الإنتاج المستهدف 2013

الإنتاج المستهدف 2014

الجزيرة

 

360

400

480

الشمالية

 

77

84

112

نهر النيل

 

150

165

195

النيل الابيض

 

54

80

96

حلفا الجديدة

 

45

60

84

سندس

 

3.5

4

5

المشروع القومي للقمح في التروس العليا

 

300

900

1540

الجملة

 

989.5

1693

2512

الاستهلاك الكلي

 

2200

2350

2500

نسبة الإكتفاء الذاتى %

 

45

72

100

 

عناصر نجاح المشروع:

سياسات محفزة لصغار المنتجين وتشمل: 

-         تحديد سعر مجزً ومحفز للمنتج والإلتزام به وإعلانه في موعد أقصاه بداية أغسطس مع تحديد الجهة المشترية.

-         توفير التقاوي المحسنة المطلوبة لهذا البرنامج وفق خطة يسند تنفيذها للشركة العربية السودانية للبذور ويبدأ التنفيذ فوراً بالاستفادة من موسم الأساس 2011.

-         متابعة توفير المدخلات بالقدر الكافي في الوقت المناسب.

-         توفير التمويل المطلوب حسب المواقيت.

-         نشر نماذج حقلية لرفع الإنتاجية في المناطق المختلفة بإشراف هيئة البحوث الزراعية ووحدات نقل التقانة والإرشاد اتحادياً وولائياً مع توفير الدعم اللازم لها.

-         استكمال كهربة المشاريع الزراعية.

فيما يختص بالمشروع القومي للقمح في التروس العليا: 

-         بما أن إجراءات تنفيذ الدراسة الخاصة بإنطلاقة المشروع قد إكتملت فمن الضرورى الألتزام بجدول زمنى محدد يشمل تجهيز وإعداد الأراضى والبدء في الترويج لاستقطاب المستثمرين وتحديد الحيازات وتسليمها للمستفيدين ويقترح أن يتم كل ذلك خلال الفترة يناير ـ يونيو 2012.

-         الإلتزام بتنفيذ النماذج المقترحة للمشروع في الموسم الزراعى الذى يبدأ 2012.

-         البدء في تنفيذ البنيات التحتية الأساسية المشجعة لاستقرار الاستثمار خاصة شبكات الكهرباء والطرق.

-         بعد قيام اللجنة العليا لتسيير المشروع يتوجب الإسراع بإنشاء الوحدة التنفيذية للمشروع لمتابعة إجراءات مراحل التنفيذ.

 

- الذرة والدخن: 

هذان المحصولان يحظيان باهتمام كبير من المنتجين ويحتلان مساحات كبيرة في القطاعين المروى والمطرى وليس هنالك حاجة للتوسع الأفقى فيهما، ويستفيدان من برامج رفع الإنتاجية لتطوير الإنتاج فيهما.

 

- محاصيل الغلال الأخرى (الأرز والذرة الشامية): 

تعتبر من المحاصيل الواعدة وهنالك جهود تبذل لإنتاجها وتطويرها.

 

-القطن:

يتم التركيز علي محصول القطن في هذه المرحلة استناداً على إمكانية التوسع الكبير في إنتاجه بالقطاعين المروى والمطرى نظراً لارتفاع أسعاره عالمياً ودوره في تحريك الصناعات المحلية خاصة صناعة الغزل والنسيج والزيوت وتوفير أعلاف الحيوان. وهو أحد المحاصيل المستهدفة لزيادة صادرات البلاد. ويسند هذا التوسع شركات تستخدم الزراعة بدون حرث فى الزراعة المطرية شبه الآلية المتطورة في القضارف والنيل الأزرق. وقد تم تأسيس شركة المزدانة كشراكة بين وزارة الزراعة الاتحادية والبنك الزراعة والهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعية والشركة العربية السودانية للزراعة بالنيل الأزرق والشركة التجارية الوسطي لتقديم خدمات الزراعة بدون حرث للمزارعين في القطاع المطري بغرض التوسع في هذا النمط الحديث، وقد مارست الشركة نشاطها منذ موسم 2010. بجانب ذلك تم إنشاء مركز بتمويل من وزارة الزراعة الاتحادية لتدريب الزراعيين علي تقانة الزراعة بدون حرث في منطقة أقدي بهدف توفير الكوادر المتخصصة للمزارعين المستثمرين بالقطاعين المطري والمروي. الجدول التالي يوضح التوسع في إنتاج القطن خلال سنوات البرنامج.

المساحات المستهدفة والإنتاجية والإنتاج لمحصول القطن بالقطاعين المروى والمطري

الموسم

المساحة (الف فدان)

الإنتاجية

(قنطار/فدان)

الإنتاج (ألف قنطار)

العائد (ألف دولار)*

المروى

المطرى

المروى

المطرى

المروى

المطرى

الشعرة

البذرة

2012

800

300

7

4.5

5600

1350

317220

370667

2013

800

400

8

5

6400

2600

319950

480000

2014

800

700

9

5.5

7200

3850

336000

589333











*تنخفض أسعار بركات تدريجياً: 170، 150، 140 دولار للقنطار، كما تنخفض أسعار أكالا تدريجياً: 130، 110، 100 للأعوام 2012، 2013، 2014 علي التوالى. أما البذرة فيكون سعرها حوالى 1800 دولار للطن.

متطلبات إنجاح تنفيذ الخطة:

إعادة النظر في تكوين مجلس إدارة مشروع الجزيرة بما يضمن النفاذ الإداري ويمكن من تطبيق الخطة.

توفير التمويل ومتابعته.

 

مبادرة التوسع الكبير في إنتاج القطن 

مبررات المبادرة:

-        الحاجة الملحة لإحداث طفرة في حصيلة الصادرات لتعويض فاقد عائدات البترول بعد إنفصال الجنوب.

-        وجود أسواق كبيرة في دول صديقة مثل الصين تبحث عن توفير احتياجاتها المتنامية من القطن من دول أفريقية منها السودان ويمكن تطوير شراكات استراتيجية معها وفق مبدأ التكافؤ والكسب للشريكين Win Win Approach. وتشمل الشراكة تحقيق القيمة المضافة من القطن بتحريك مصانع الغزل والنسيج والزيوت.

-        الأسعار العالمية المشجعة على إنتاج القطن.

-        وجود المساحات الكبيرة التى تتطلبها المبادرة في مناطق ذات ميزات نسبية في إنتاج القطن المطري والمروي.

-        توقع حماس المزارعين للتوسع في إنتاج القطن بالاسلوب الحديث بحكم أنه يوفر لهم عائد مجزى أكبر من النشاط الزراعى السائد حالياً في المناطق المستهدفه علماً بأن المنتجين ممثلين في مجلس القطن أبدوا استعداداً لزراعة 1500 ألف فدان موسم 2012 إذا توفرت المدخلات والتمويل.

أهداف المبادرة:

التوسع في زراعة مساحة لا تقل عن 5 ملايين فدان منها مليون فدان مروي وأربعة ملايين في القطاع المطري.

عناصر نجاح المبادرة:

-         السعر المشجع وضمان الشراء.

-         توفير مدخلات الإنتاج والتقانات الحديثة.

-         توفير التمويل والتأمين الزراعى.

-         تسهيل الوصول إلى الزراعة التعاقدية بين المنتجين والمستوردين.

الجهة التي تتابع المبادرة:

تسند مهمة بلورة المباردة في صيغتها النهائية ومتابعة تنفيذها إلى مجلس القطن في تشكيله الجديد بالتعاون مع الجهات ذات الاختصاص.

هنالك دور مهم للحكومة في السعى مع الدول الراغبة لتحقيق الشراكة التى تتطلبها المبادرة.

النواتج المتوقعة من المبادرة:

-         الاستغلال الأمثل للموارد الزراعية وتحقيق عوائد مُجزية ومستقرة للمنتجين.

-         تحسين ميزان المدفوعات والميزان التجاري.

-         المساهمة في استقرار سعر الصرف وخفض معدلات التضخم.

-         تحريك الصناعات المرتبطة بالقطن وخلق وفرة في زيوت الطعام وأعلاف الثروة الحيوانية الناتجة منها.

-         هذا الحراك يؤدى الى توفر فرص العمل ومحارب الفقر.

 

- مشروعات السكر : 

التوسع في إنتاج السكر عبر رفع طاقات المصانع العاملة أفقياً ورأسياً والإسراع في معدلات التنفيذ في المصانع تحت الإنشاء وتنفيذ مشروعات جديدة، لتحقيق الأهداف الإنتاجية كما في البيان التالي:

المشروع

الإنتاج ألف طن

2012

2013

2014

شركة السكر السودانية

390

450

470

شركة سكر كنانة

410

425

450

النيل الأبيض

350

400

450

النيل الأزرق

0

50

80

مشكور

75

100

115

قفا

0

120

250

الحداف وود الفضل

0

0

50

الحرقة ونور الدين

0

0

25

الرماش

0

100

120

جملة الإنتاج

1225

1545

2010

جملة الاستهلاك

1300

1350

1400

الفائض (العجر)

(75)

195

610


الإجراءات المطلوبة لتحقيق الإكتفاء الذاتى من السكر:

-         الإلتزام بتنفيذ التوسع الرأسي والأفقي لشركات السكر ووضع آلية دقيقة للمتابعة وتذليل الصعوبات.

-         رفع معدلات التنفيذ لسكر النيل الأبيض.

-         رفع معدلات التنفيذ لسكر النيل الأزرق.

-         الترويج وإستقطاب المال لمشروعات الرماش والحداف وود الفضل والحرقة ونور الدين والبدء في التنفيذ.

مشروعات الحبوب الزيتية:-

القطاع المروى:

تستهدف الخطة ما يلى:

-         التوسع الأفقي والجغرافي في إنتاج زهرة الشمس والفول السوداني وبذرة القطن في المناطق المروية، علي أن تتم زراعة الفول السوداني وبذرة القطن في العروة الصيفية وزهرة الشمس في العروة الشتوية علي نفس المساحات في المناطق.

-         رفع متوسط إنتاجية فدان الفول السوداني من 450 كجم الى 800 كجم/فدان.

-         رفع متوسط إنتاجية فدان القطن من البذرة من 600 كجم الى 800 كجم/فدان.

-         رفع متوسط إنتاجية فدان زهرة الشمس من 600 كجم الى 800 كجم/فدان.

-         رفع إنتاج الزيوت النباتية فى القطاع المروى من نحو 50 ألف طن فقط في الوضع الراهن الى 167 ألف طن في العام الأول للبرنامج 2011/2012 ثم الي 318 ألف طن بنهاية العام الثالث 2014.

 

المساحات المستهدفة والإنتاجية والإنتاج لمحاصيل الحبوب الزيتية بالقطاع المروى

 


زهرة الشمس

بذرة القطن

الفول السودانى

البيان

2014

2013

2012

2014

2013

2012

2014

2013

2012

350

250

150

800

800

800

500

400

360

المساحة المستهدفة (ألف أفدان)

800

700

600

800

700

600

800

650

450

الإنتاجية المتوقعة   (كيلو للفدان)

280

175

90

640

560

480

400

260

162

إنتاج الحبوب المتوقع (ألف طن)

81

51

26

77

77

76

160

104

65

إنتاج الزيت المتوقع   (ألف طن)

 


القطاع المطري:

نسبة لصعوبة تقدير المساحات المستهدفة والانتاج والانتاجية في القطاع المطري لارتباطها بعوامل كثيرة اهمها استحالة التنبؤ بمعدلات الامطار كما وتوزيعاً لسنوات ثلاثة قادمة فيمكن تقدير حجم إنتاج الحبوب الزيتية في القطاع المطري بناء علي نسبة مساهمة القطاعين المروي والمطري في الانتاج خلال السنتين الماضيتين (2009-2010 / 2010-2011) فقد ساهم القطاع المروي بمتوسط 37% من جملة انتاج الحيوي الزيتية بينما ساهم القطاع المطري بنحو 73% واذا افترضت ثبات هذه النسب في السنوات الثلاث القادمة فسيكون انتاج الحبوب الزيتية المتوقع خلال هذه المرحلة علي النحو التالي:-

البيان (الف طن)

2012

2013

2014

انتاج الحبوب المتوقع في القطاع المروي

732

995

1320

انتاج الحبوب المتوقع في القطاع المطري

1246

1694

2247

جملة انتاج الحبوب المتوقع

1478

2689

3567

انتاج الزيت المتوقع في القطاع المروي

167

232

318

انتاج الحبوب المتوقع في القطاع المطري

284

295

541

جملة الزيت المتوقع في القطاعية

451

527

849

يقدر إستهلاك السودان للزيوت بـ200.000 طن ويتوقع ان يصل الي الاكتفاء الذاتي في 2012 ويحقق فوائض مُقدرة للتصدير بعد ذلك إن شاء الله.

 


- محاصيل البساتين 

اسم المشروع

أهداف المشروع

مكونات المشروع

الموقع

النتائج والمخرجات

فترة التنفيذ

تطوير إنتاج التمور

التوسع الأفقى في إنتاج التمور ليشمل مناطق واسعة

إحداث التوسع الرأسى فى إنتاج التمور بإدخال الأصناف العالمية عالية الجودة والمرغوبة في الأسواق العالمية

تطوير الإنتاج من الأصناف المحلية عن طريق تحسين المعاملات الفلاحية والحصاد وما بعد الحصاد

تطوير أصناف جديدة بالانتخاب من الموارد الوراثية المحلية

توفير الشتول للأصناف المطلوبة ودعمها.

تأسيس مزارع نموذجية فى الولايات

تطوير زراعة الأنسجة والاستفادة من المعامل المتوفرة.

برنامج بحوث النخيل بالتركيز على انتخاب الأصناف والمعاملات الفلاحية

وقاية المحصول (مكافحة الحشرة القشرية الخضراء ..الخ)

الشمالية،

نهر النيل، الخرطوم، البحر الأحمر، شمال دارفور، شمال كردفان، الجزيرة

المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي والحد من الفقر واستقرار المنتجين في المناطق الريفية

تنويع قاعدة الصادرات

 

مستمر

ترقية إنتاج الموز للصادر

زيادة إنتاج الموز

 

إنشاء مزارع نموذجية إيضاحية

زراعة الاصناف المرغوبة فى الاسواق

توفير شتول موز محسنة

توفير آليات ومعدات بسيطة

مراكز إعداد الموز من أجل الصادر

استجلاب التقنيات الحديثة فى عملية الانتاج ومعاملات مابعد الحصاد توطين العينات المرغوبة عالمياَ والتوسع فى المساحات

مبردات ثابته ومتحركة

دعم الخدمات المساندة للانتاج

سنار، النيل الأزرق، كسلا، الخرطوم، نهر النيل

استغلال الميزة النسبية والقدرة التنافسية للبلاد في زيادة الصادرات في أسواق متاحة بدول الجوار

تحسين عائد المنتجين

تحسين سلعة الموز في الأسواق المحلية

مستمر

- مشروعات تنمية وتطوير الموارد الطبيعية: 

اسم المشروع

أهداف المشروع

مكونات المشروع

الموقع

النتائج والمخرجات

فترة التنفيذ

مشروع شجرة التلميذ

رفع الوعي البيئي والغابي لدى التلاميذ والنشء

زيادة الرقعة الخضراء ومكافحة زحف الصحراء

زراعة 18.3 مليون شتلة خلال مرحلة المشروع

كل الولايات

تحسن الغطاء النباتى الموارد الطبيعية

زيادة مشاركة المجتمعات بحماية البيئة

تحسين المناخ

2012 ـ 2014

مشروع الاستزراع واعادة التشجير

زيادة رقعة الغطاء الشجرى عبر برامج التشجير المختلفة

حماية التربة من التعرية والتدهور .

رفع إنتاجية المحاصيل الزراعية .

انشاء وتاهيل مشاتل

جمع بذور

بناء معسكرات

توفير الاليات والمعدات

ولايات الجزيرة، كسلا، البحر الاحمر، النيل الازرق والقضارف

برنامج مكافحة التصحر

حماية مجرى النيل   والاراضي الزراعية

إعادة تعمير الغطاء الشجري

رفع الوعي البيئي

انشاء وتاهيل مشاتل

زراعة احزمة ومصدات رياح ونثر بذور

برامج القرى وتنمية المرأة

التوعية البيئية

ولايتي الشمالية ونهر النيل

تثبيت الكثبان الرملية

الحد من خطر الهدام

2012 ـ 2014

البرنامج الثلاثى للصمغ العربي

تنمية وتطوير الحزام

رفع قدرات المنتجين ودعمهم

تنظيم الأسواق الداخلية

التصنيع الداخلي وتحقيق القيمة المضافة

دعم البحوث بهدف تطوير وجودة المنتج

التوعية بقيمة الصمغ العربى

الترويج والتسويق الخارجى

تجميع المنتجين في تجمعات إنتاجية وتدريبهم

شبكة المعلومات والربط الإلكترونى

بحوث تطبيقية

توزيع 350 ألف وحدة غاز

التمويل الأصغر

ولايات حزام الصمغ العربى

زيادة الرقعة المزروعة بالمصغ العربى مليون فدان سنوياً

إيجاد بدائل لحطب الوقود وأخشاب تشييد المبانى.

زيادة كمية الصادرات السنوية بمعدل 30% والقيمة بمعدل 50%

إعداد بروتكول صحي يعتمد على الصمغ العربى

تصنيع عبوات قابلة للاستهلاك المحلى

2012 ـ 2014

 

- محاصيل الطاقة الحيوية: 

بدأ توجه عملى في إنتاج الطاقة الحيوية من محاصيل السكر والذرة الحلوه والجاتروفا بهدف الاستهلاك المحلى والصادر ومن المهم متابعة التطور في هذا المجال وتشجيعه بناء على المؤشرات الاقتصادية والفنية.

- مشروعات مبادرات المهنيين في الاستثمار الزراعى: 

-         تنظيم المهنيين في جمعيات لتقديم الخدمات الزراعية المتكاملة في الأنماط الإنتاجية النباتية والحيوانية.

-         رعاية مبادرات في شكل نماذج يقوم بتنفيذها المهنيون في مناطق مختارة.

-         تحتاج هذه المبادرات لدعم وإسناد الدولة بما في ذلك التمويل لإمتلاك وسائل الخدمات وكذلك التدريب وبناء القدرات لتمكينهم فيما بعد من الإنطلاقة الذاتية.

-         تمثل هذه المبادرات مراكز إشعاع لنقل وتوطين التقانة وتطوير الإنتاج في مواقعها.

-         قد تساهم هذه الجمعيات في توفير وتقديم المدخلات الزراعية النباتية والحيوانية.

-         نجاح هذا النموذج يشكل مدخلاً عملياً هاماً لتوظيف قدرات الخريجين والمهنيين في التنمية.

-         قد يكون من المناسب والمفيد قيام آلية تنظم وتتابع وتشرف على هذه المبادرات.

 

- تطوير مجالس السلع 

يتم التركيز في هذه المرحلة على مجالس للسلع الاستراتيجية التى لها أثر فاعل في تحقيق الأمن الغذائي وإحلال الواردات وزيادة الصادرات وهي: القمح، الذرة والدخن، الماشية واللحوم، الألبان، السكر، الحبوب الزيتية، القطن والصمغ العربى دون إغفال لدور المجالس السلعية الأخرى.

إعادة النظر في تشكيل المجالس وإصدار قوانين ولوائح تنظم عملها.

يراعى في تكوين المجلس شمول المعنين داخل السلسلة السلعية (مراحل التمويل، الإنتاج، الإعداد، التسويق، التخزين، التصنيع، الاستهلاك ..الخ) على أن يغلب على تكوينها القطاع الخاص والذى يتولى رئاسة كل مجلس.

لابد من قيام المجالس بمبادرات جريئة لتطوير سياسات واستراتيجيات السلع وتستعين بسكرتارية فنية في ذلك.

تحدد المجالس خطة عملها والميزانية المطلوبة ويتم تمويلها بالمشاركة بين القطاع الخاص والحكومة بحيث تتناقص مساهمة الحكومة سنوياً ليصبح تمويلها بالكامل من القطاع الخاص.

لأهمية الدور المناط بهذه المجالس فى هذه المرحلة الهامة ولإزالة أى نوع من الإزدواجية وتفعيل عملها يتم تكوين هذه المجالس بالتشاور مع المعنين بالسلعة ويتولى الوزير المختص مهمة الإشراف المباشر على المجلس المعين. ويتبع ذلك إعادة هيكلة الوزارات المعنية بالمحاصيل والسلع لتستوعب دور هذه المجالس وحركتها وتوفير الرعاية لتطور هذه السلع.

التعبئة والإعلام للبرنامج:

لقد سبق أن تم إعداد برنامج للإعلام الاستراتيجي للنهضة الزراعية في نهاية المرحلة السابقة ودخل مرحلة التنفيذ ويأتى الآن في وقت مناسب لإحداث التعبئة المطلوبة وتحريك طاقات المجتمع بمختلف شرائحه المختلفة لتحقيق أهداف البرنامج.

تنفيذ البرنامج:

يتولى التنفيذ المباشر لهذا البرنامج الجهاز التنفيذى متمثلاً فى الوزارات الاتحادية المعنية والولايات والهيئات والمؤسسات والمنتجين والقطاع الخاص كلً فيما يخصه.

يختصر دور الأمانة العامة للنهضة الزراعية في التنسيق والرصد والمتابعة والتقييم ويتطلب ذلك تعزيز قدراتها بما يمكنها من القيام بهذا الدور.


 
nashraaaaa
nashra6

الشراكات الإستراتيجية

الشراكات الإستراتيجية

بناء القدرات

بناء القدرات

التقانات الحديثة

التقانات الحديثة

التمويل الأصغر

التمويل الأصغر

الطرق الزراعية

الطرق الزراعية

الإستثمار الزراعي

الإستثمار الزراعي

التصنيع الزراعي

التصنيع الزراعي

رفع الإنتاجية

رفع الإنتاجية